إذا قال المؤذن الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر

    شاطر
    avatar
    سوريا الله حاميها
    نائب المدير
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 700
    نقاط : 1111
    السٌّمعَة : 53
    العمل/الترفيه : محاسب
    المزاج : رايق

    إذا قال المؤذن الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر

    مُساهمة من طرف سوريا الله حاميها في الأحد 6 فبراير - 13:22


    عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه
    قال

    قال رسول الله صلى الله عليه
    وسلم

    إذا قال
    المؤذن الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر الله أكبر ثم قال أشهد أن لا اله
    الا الله قال أشهد ألا إله إلا الله ثم قال أشهد أن محمداً رسول الله قال أشهد أن
    محمداً رسول الله ثم قال حي على الصلاة قال لا حول ولا قوة إلا بالله ثم قال حي على
    الفلاح قال لا حول ولا قوة إلا بالله ثم قال الله أكبر الله أكبر قال الله أكبر
    الله أكبر ثم قال لا إله إلا الله قال لا إله إلا الله من قلبه دخل
    الجنة

    رواه مسلم
    .
    معاني المفردات:
    أكبر : أفعل تفضيل أي أن الله أكبر من كل شيء (وما قدروا الله حق قدره
    والأرض جميعاً قبضته يوم القيامة والسماوات مطويات بيمنيه سبحانه وتعالى عما
    يشركون).
    حي على الصلاة: أي هلموا إليها.
    لا حول ولا قوة إلا بالله: أي لا حركة ولا استطاعة إلا بمشيئة الله تعالى.
    وقيل لا حول في دفع شر ولا قوة في تحصيل خير إلا بالله. وحكي عن ابن مسعود أنه قال
    في معناها: لا حول عن معصية الله إلا بعصمته، ولا قوة على طاعته إلا
    بمعونته.
    من فوائد
    الحديث:

    1- فضل متابعة المؤذن، وذلك مستحب في حق كل
    من سمعه سواء كان متوضئاً أو محدثاً.



    2- المشروع أن يقول كما يقول المؤذن إلا في
    الحيعلتين (حي على الصلاة) (حي على الفلاح) فيقول لا حول ولا قوة إلا
    بالله.

    3- الحكمة في قول (لا حول ولا
    قوة إلا بالله) عند الحيعلة أن العبد ضعيف ليس له قدرة على التحول من حال إلى حال
    إلا بالله ، ومن ذلك ذهابه إلى الصلاة لأدائها مع الجماعة ، لا حول له ولا قوة على
    ذلك إلا بالله ، فيستشعر عجزه وضعفه ، وأنه لا يقدر على إجابة هذا النداء إلا
    بالله.

    3- في قوله (ثم قال لا إله إلا الله من قلبه) تنبيه
    على شرط من شروط لاإله إلا الله وهو الإخلاص فيها، وهذه الكلمة لا تنفع قائلها إلا
    بتحقيق شروطها. وشروطها سبعة مجموعة في البيت التالي:
    علم
    يقين وإخلاص وصدقك مع محبة وانقياد والقبول لها

    4- عظم شأن التوحيد فإن من مات عليه دخل الجنة
    ولابد أي أنه بفضل الله تعالى لا يخلد في النار لو قدر دخوله فيها بسبب
    ذنوبه.

    5- إذا تابع المؤذن ثم سمع مؤذناً ثانياً فله أن
    يتابعه أيضاً لعموم الأحاديث.
    6- إذا كان الأذان في الراديو
    أو التلفاز مسجلاً فلا تشرع متابعته، وإن كان ينقل مباشراً على الهواء فتشرع
    متابعته.

    7- إذا قال المؤذن في صلاة الفجر (الصلاة خير من
    النوم) فإنه يقول مثله ولا يقول: (صدقت وبررت) لأنه لم يثبت فيه شيء عن النبي صلى
    الله عليه وسلم.

    8- إذا أقام المقيم فله أن يتابعه لأن الإقامة
    أذان.

    9- إذا قال المقيم: (قد قامت الصلاة) فيقول مثله
    ولا يقول (أقامها الله وأدامها) لأن الحديث الوارد بمشروعية هذه اللفظة حديث ضعيف
    في إسناده راو مبهم .

    10 – المشروع في هذه الأذكار عقب الأذان أن تكون
    سراً لا يجهر بها ولا يرفع بها الصوت وأن يذكرها المسلم بنفسه.



    samisouf
    عضو جديد
    عضو جديد

    الجنس : ذكر
    عدد المساهمات : 27
    نقاط : 27
    السٌّمعَة : 50
    البلد : الجزائر

    رد: إذا قال المؤذن الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر

    مُساهمة من طرف samisouf في الإثنين 7 فبراير - 9:53

    حفظكم الله ورعاكم وسدد للخير خطاكم
    avatar
    سوريا الله حاميها
    نائب المدير
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 700
    نقاط : 1111
    السٌّمعَة : 53
    العمل/الترفيه : محاسب
    المزاج : رايق

    رد: إذا قال المؤذن الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر

    مُساهمة من طرف سوريا الله حاميها في الإثنين 7 فبراير - 11:57

    avatar
    أم أحمد
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    الجنس : انثى
    عدد المساهمات : 287
    نقاط : 305
    السٌّمعَة : 53
    البلد : مصر

    رد: إذا قال المؤذن الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر

    مُساهمة من طرف أم أحمد في الأحد 20 مارس - 21:05

    جزاك الله خيرا

    للموضوع القيم


    بارك الله بجهدك


    وجعله بميزان حسناتك




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 17 يناير - 0:46