الفوائد والثمرات الحاصلة بالصلاة عليه صلى الله عليه وسلم

    شاطر

    دمشقي محب
    عضو جديد
    عضو جديد

    الجنس : ذكر
    عدد المساهمات : 29
    نقاط : 87
    السٌّمعَة : 50
    البلد : سورية

    الفوائد والثمرات الحاصلة بالصلاة عليه صلى الله عليه وسلم

    مُساهمة من طرف دمشقي محب في الأربعاء 21 ديسمبر - 4:46

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
    يقول الله تعالى
    إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً (الأحزاب : 56 )
    فاللهم صلى على محمد وعلى ال محمد كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم انك حميد مجيد
    وبارك على محمد وعلى ال محمد كما باركت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم انك حميد مجيد

    اليكم احبتي في الله



    الفوائد والثمرات الحاصلة بالصلاة عليه صلى الله عليه وسلم

    1- امتثال امر الله سبحانه وتعالى.
    2- موافقته سبحانه في الصلاه عليه صلي الله عليه وسلم وان اختلفت
    الصلاتان.
    3- موافقه ملائكته فيها.
    4- حصول عشر صلوات من الله على المصلي مره.
    5- انه يرفع له عشر درجات..
    6- انه يكتب له عشر حسنات.
    7- انه يمحي عنه عشر سيئات.
    8- انه يرجى اجابه دعائه اذا قدمها امامه فهي تصاعد الدعاء الى
    عند رب العالمين.
    9- انها سبب لشفاعته صلي الله عليه وسلم اذا قرنها بسؤال الوسيله له
    او افردها.
    10- انها سبب لغفران الذنوب.
    11- انها سبب لكفايه الله العبد ما اهمه.
    12- انها سبب لقرب العبد منه صلي الله عليه وسلم يوم القيامه.
    13- انها تقوم مقام الصدقه لذي العسرة.
    14- انها سبب لقضاء الحوائج.
    15- انها سبب لصلاه الله على المصلي وصلاه الملائكه عليه.
    16- انها زكاه للمصلي وطهاره له.
    17- انها سبب لتبشير العبد بالجنه قبل الموت.
    18- انها سبب للنجاه من اهوال يوم القيامه.
    19- انها سبب لرد النبي صلى الله عليه وسلم الصلاه والسلام على المصلي
    والمسلم عليه.
    20- انها سبب لتذكر العبد ما نسيه.
    21- انها سبب لطيب المجلس وان لا يعود حسرة على اهله يوم القيامه.
    22- انها سبب لنفي الفقر.
    23- انها تنفي عن العبد اسم البخل اذا صلى عليه عند ذكره صلي الله عليه
    وسلم.
    24- انها ترمي صاحبها على طريق الجنه وتخطئ بتاركها عن طريقها.
    25- انها تنجي من نت المجلس الذي لايذكر فيه الله ورسوله ويحمد ويثنى
    عليه فيه ويصلي على رسوله صلي الله عليه وسلم.
    26- انها سبب لتمام الكلام الذي ابتدئ بحمد الله والصلاه على رسوله.
    27- انها سبب لوفور نور العبد على الصراط.
    28_ انه يخرج بها العبد عن الجفاء.
    29- انها سبب لابقاء الله سبحانه الثناء الحسن للمصلي عليه بين اهل السماء
    والارض ,لان المصلي طالب من الله ان يثني على رسوله ويكرمه ويشرفه
    والجزاء من جنس العمل فلا بد ان يحصل المصلي نوع من ذلك.
    30- انها سبب للبركة في ذات المصلي وعمله وعمره واسباب مصالحه لان المصلي
    داع ربه ان يبارك عليه وعلى اله وهذا الدعاء مستجاب والجزاء من جنسه.
    31- انها سبب لنيل رحمه الله له لا الرحمه اما بمعنى الصلاة كما قاله
    طائفه واما من لوازمها وموجباتها على القول الصحيح فلا بد للمصلي عليه
    من رحمة تناله.
    32- انها سبب لدوام محبته للرسول صلي الله عليه وسلم وزيادتها وتضاعفها.
    33- ان الصلاه عليه صلي الله عليه وسلم سبب لمحبته للعبد فانها اذا كانت
    سببا لزياده محبه المصلي عليه له فكذلك هي سبب لمحبته هو للمصلي عليه
    صلي الله عليه وسلم.
    34- انها سبب لهدايه العبد وحياه قلبه.
    35- انها سبب لعرض اسم المصلي عليه صلي الله عليه وسلم وذكره عنده.
    36- انها سبب لتثبيت القدم على الصراط والجواز عليه لحديث عبد الرحمن
    بن سمره الذي رواه عنه سعيد بن المسيب في رؤيا النبي صلي الله عليه
    وسلم وفيهSad( ورايت رجلا من امتي يزحف على الصراط ويحبو احيانا ويتعلق
    احيانا فجاءته صلاته علي فاقامته على قدميه وانقذته)). رواه ابو موسي
    وهذا الحديث حسن.
    37- ان الصلاه عليه صلي الله عليه وسلم اداء لاقل القليل من حقه مع ان الذي
    يستحقه لا يحصي علما ولا قدره ولا اراده ولكن الله سبحانه لكرمه من
    عباده باليسير من شكره واداء حقه.
    38- انها متضمنه لذكر الله تعالي وشكره ومعرفه انعامه على عبيده بارساله.
    39- ان الصلاه عليه صلي الله عليه وسلم من العبد هي دعاء ودعاء العبد
    وسؤاله من ربه نوعان:

    احدهما: سؤاله حوائجه ومهماته وما ينوبه في الليل والنهار فهذا
    دعاء وسؤال وايثار لمحبوب العبد ومطلوبه.

    والثاني: سؤاله ان يثني على خليله وحبيبه ويزيد في تشريفه وتكريمه
    وايثاره وذكره ورفعه ولا ريب ان الله تعالي يحب ذلك ورسوله
    يحبه, فالمصلي عليه صلي الله عليه وسلم قد صرف سؤاله ورغبته
    وطلبه الى محاب الله ورسوله واثر ذلك على طلبه حوائجه ومحابه
    هو,بل كان هذا المطلوب من احب الامور اليه واثرها عنده,فقد
    اثر مايحبه الله ورسوله على ما يحبه فقد اثر الله ومحابه
    على ماسواه والجزاء من جنس العمل.
    فمن آثر الله على غيره ,آثره الله على غيره.

    من كتاب: المنتقى من جلاء الافهام في فضل الصلاه والسلام على محمد خير
    الانام صلي الله عليه وسلم لابن القيم..


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 12 ديسمبر - 12:17